القائمة الرئيسية

الصفحات

أحدث المقالات

من اللذي سيحكم كوريا الشمالية في حال موت زعيمها فجأة ؟؟

من اللذي سيحكم كوريا الشمالية في حال موت زعيمها فجأة ؟؟ 


زعيم كوريا الشمالية


في الوقت الحالي تشير العديد من التقارير الى أن الزعيم الحالي كوريا الشماليه كيم جونغ اون قد يكون مريضا بشده وقد دفع ذلك الكثيرين للتساؤل عما قد يحدث في حال وفاته؟؟

 حسنا في بادئ الامر دعونا  نوضح شيئا مهما ، نحن لا نعرف الحقيقة...  الحصول على المعلومات من كوريا الشماليه أٌمر صعب يوجد الكثير من التحفظ هناك .. ومع ذلك دعونا نلقي نظرةً على شجرةِ العائلة ونتعرّف على أبرز المرشحين فيها .

 أول شيء يجب معرفته أن كيم ما هو اسم العائله ففي كوريا الشمالية يذكر اسم العائلة أولاً هذا مُربك قليلاً لأن معظم شعوب العالم يستخدمون اسم العائله في النهاية  .
 سنبدأ مع كيم بو يون وهو  من عام  الناس الذين عاشوا في قرية صغيرة بالقرب من بيونج يانج  ووالد كيم هيوم جيت ، الذي كان بدوره والد (كيم إيل سونغ) مؤسس كوريا الشمالية.
كيم إيل سونغ (م)

  عند ولادة أول جيلين من العائله كانت كوريا الشماليه مملكه المستقله ولكن في الوقت الذي ولد فيه كيم إيل سونغ اصبحت كوريا جزءا من الإمبراطورية اليابانية .. تفككت الإمبراطورية اليابانية  في نهاية الحرب العالمية الثانيه وفي ذلك الوقت أصبحت كوريا منقسمةً إلى قسمين حيث تأثر الشمال  بالأفكار  الشيوعية في حين تأثر الجنوب بأفكار الولايات المتحدة الأمريكية.

في عام 1948 تم تأسيس جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية.. و هو الإسم الرسمي  لكوريا الشمالية مع إختيار (كيم ايل سونغ ) كأول زعيم لها ، بعد ذلك بوقت قصير تطورت الأحداث حوله بسرعة وأظهر الجميع ولاءهم له ، إنتهى الا٦مر بأن تصبح عائلتة كيم عائلة دكتاتورية وراثية .

 حكم كيم إيل يونغ  لمده 46 عاما تقريبا وخَلَفه نجلهُ الأكبر كيم جونغ ايل لأكثر من 17 عاماً قبل أن يخلفه إبنه كيم جونغ أون  وهو الزعيم الحالي كوريا الشماليه .

 لكم كيم جونغ أون لم يكن في الواقع ابنه الأول وهذا هو السبب في كون شجرة العائلة معقدةً بعض الشيء في هذه المرحلة،  يقال أن كيم جونغ ايل  كان لديه زوجتان أو ثلاثة على الأقل ...عدد اطفاله غير معروف،  ولكننا سنشير إلى الأطفال المعترف بهم... أنجب ابناً شرعياً  من زوجته الشرعية  الثانية المسماة  كيم سول سونغ ، والتي كانت  تدير بعض الأعمال الخاصة بوالدها..
كيم جونغ نام 

 أما  إبنه الأكبر فكان اسمه كيم جونغ نام ووالدته كانت تعمل في مجال التمثيل ..
لعدة سنوات أعتقد الجميع بأنه سيكون التالي في السلسله الحكم ومع ذلك في عام 2001 إلقُي القبضُ عليهِ في اليابان أثناء إستخدامه لجواز السفر مزور في ذلك الوقت كان يحاول السفر إلى( ديزني لاند ) لا أحد يعرف الحقيقة الكاملة وسبب إستخدامه  لجواز السفر المزور لكنه في النهاية تم اغتياله في ماليزيا.. وذلك بعد بضعة سنوات من وصول شقيقه الأصغر الى السلطة وهناك أيضا كيم جونغ شول الأخ الأكبر لكيم جونغ أون  كانت والدتهما واحدةً من زوجات كيم جونغ إيل  وقد كانت هي الأم المحترمة وأكثر المخلصين للقائد ..
كيم جونغ شول

 كان لديه ابن آخر لكنه توفي والواضح ان كيم جونغ أون كان المُفضل لدى والده،  دور كيم  جونغ شول الحالي غير واضح،  وهو بعيد عن الكاميرات لكنه معروف بظهور أحيانا في حفلات إيريك كلابتون ..
 و أخيراً هناك كيم يو جونغ وهي الأخت الصغرى لكيم جونغ  اون،  من المفترض أنها قريبةٌ جداً من شقيقها ونشطةٌ جداً في الشؤون السياسية والحكومية.

كيم يو جونغ 

إذا ماذا سيحدث إذا مات كيم جونغ أون فجأة ؟ ً من سيصبح الزعيم القادم لكوريا ؟  في البدايه لا أحد يعرف وتحديداً عدد أبناء كيم جونغ أون  لكن المعروف هو ابنته الكبرى كيم جونغ إي التي تبلغ من العمر 8 سنوات ،  وبالتالي يمكننا  استبعادها ذلك يعني أن أي واحد من أخوانه الثلاثة الباقين على قيد الحياة يمكن أن يكون الزعيم التالي .

 لكن معظم الخبراء يعتقدون أن الشخص الأوفر حظاً من بين الثلاثة هي أخته الصغرى كيم يو جونغ بعد ذلك يأتي كيم هان سول  وهو ابن الراحل كيم جونغ نام ..  لا أحد يعرف مكانه وجوده حالياً ، حيث أنه تعرض لبعض محاولات الاغتيال من قبل ونعتقد أنه لن يكون المرشح المحتمل ألا إذا  إنهارت كوريا الشمالية تماماً ، وأراد الغرب أن يدعم حليفاً محتملاً له ليكون زعيماً على كوريا..
 لا يجب أن ننسى أيضاً أنه قد بقي عددٌ قليلٌ من الأشخاص من الأجيال السابقة.. رغم أننا نعتقد أن احتمال وصول أي منهم إلى السلطة  بعيد جداً ..
 على حد علمنا ..لا يزال الأخ الأصغر لكيم إيل سونغ والمسمى  كيم يونغ جو موجود على قيد الحياة ومع ذلك فقد أصبح عمره الآن حوال مئة عام ، إذا فهو ليس منافساً كبيراً ..
هناك أيضا عمةً  كيم جونغ أون  وهي ( كيم جونغ هوي ) والتي كانت متزوجة من مسؤول رفيع المستوى شغل منصب الحاكم الفعلي لكوريا  الشمالية عندما ساءت حالة كيم جونغ إيل  الصحية،  كما أن كيم جونغ أون  أعدم عمه بمجرد أن تولى السلطة،  ولذلك فإن هذا الفرع من الأسره خارج الحساب أيضا..
ويوجد أيضا كيم بيونغ إيل  وهو الأخ غير الشقيق الأصغر لكيم جونغ إيل ، كان دبلوماسياً محترفاً وعمل  كسفير كوريا الشمالية في العديد من البلدان الأوروبية على مر السنين..

 والآن من سيصبح زعيم كوريا الشمالية إذا مات كيم جونغ أون فجأة  ؟
حسناً  نعتقد أن هناك احتمالين الأول افتراض أن الاوضاع في كوريا الشمالية ستبقى مستقرة ستكون أخته كيم يو جونغ  الزعيم القادم ، إما بنفسها أو عن طريق الوصايا على أحد أبناء كيم جونغ أون إلى غاية بلوغه..
 الاحتمال الثاني هو وجود فراغ في السلطة وذلك سيقود إلى حرب أهلية وتدخل أجنبي وفوضى عارمة ..

سنعرف ما سيحدث بمرور الوقت .. 
دمتم في أمان الله 
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

} });